ماجازين إن: ألوان آسيوية على باليتة البرلس

11:47 مساءً الإثنين 31 أكتوبر 2016
  • Facebook
  • Twitter
  • Rss
  • Mail
  • Print
غلاف نوفمبر 2016

غلاف نوفمبر 2016

احتفت ماجازين إن في عددها الصادر مطلع نوفمبر 2016 بملتقى البرلس الدولي الثالث للرسم  على الحوائط والمراكب، الذي تقيمه مؤسسة الفنان عبد الوهاب عبد المحسن للثقافة والفنون والتنمية، في قرية الصيادين الأشهر البرلس على البحر المتوسط، شمال العاصمة المصرية، القاهرة.

الفنان عبد الوهاب عبد المحسن مؤسس ملتقى البرلس الدولي للرسم على الحوائط والمراكب يتوسط الفنانات ديكوعيشة دينج، إيمان عزت (قوميسير الملتق)، ميكيكا تروكانوفيتش (صربيا)، وأداما بويه (السنغال).

الفنان عبد الوهاب عبد المحسن مؤسس ملتقى البرلس الدولي للرسم على الحوائط والمراكب يتوسط الفنانات ديكوعيشة دينج، إيمان عزت (قوميسير الملتق)، ميكيكا تروكانوفيتش (صربيا)، وأداما بويه (السنغال).

وتضم اللجنة المنظمة للملتقى الفنان الكبير عبد الوهاب عبد المحسن رئيسا، والفنانة الدكتورة إيمان عزت قوميسيرا ، مع عضوية الفنانين رامي شهاب وآلاء شلتوت. وركز التحقيق المصور على تلك اللمسة الآسيوية من كوريا والهند، التي وضعت لمستها على باليتة ألوان البرلس لتؤكد دور الفن في إقامة الجسور بين الشعوب والثقافات على طريق الحرير.

مشاركة آسيوية في أشهر فعالية تشكيلية مصرية معاصرة

مشاركة آسيوية في أشهر فعالية تشكيلية مصرية معاصرة

جاءت المشاركة الآسيوية غير العربية ممثلة في الدكتور كليمنس بيونج كون سو الذي يعد نموذجا فريدا للفنان الكوري الذي يعيش معظم حياته خارج بلده، وقد تخرج من جامعة آنجواندتي الوطنية للفنون التطبيقية في فيينا، النمسا، بعد تخرجه في قسم الهندسة المعمارية من جامعة تشونبوك الوطنية ببلاده. وفي عمليه، الجداري والمرسوم على الفلوكة انعكاس لذكريات مشرقة من جذوره في الشرق الأقصى، بعيدا عن الشمس الخفية في سماء شمال أوروبا، حيث يعيش في النمسا منذ عقود.

أما فيناي شارما، الهند، فبجانب مهارته في التصوير بالضوء، فقط ظهرت موهبته الحقيقية في جداريته الهندسية، مثلما حلقت رسائل ومذكرات أجداده الموظفة في الباب الذي لونه والفلوكة التي صممها مع طيور لون جسدها بالحروف الأبجدية الهندية، وتوجت الروح الهندية مع أعمال مواطنته الفنانة بونام تشاندريكا تياجي، ليس فقط من خلال الوجوه بالرموز الثقافية، والعناق المستوحى من الكاما سوترا، ولكن بألوان وهيئات ساخنة.  وتأتي المشاركة الآسيوية ضمن 40 فنانا من مصر والعالم قدموا خلاصة تجاربهم الفنية الفريدة في هذه الدورة الناجحة من الملتقى.

فنانو العالم وأطفال البرلس أمام جدارية الفنان  ياسين حراز

فنانو العالم وأطفال البرلس أمام جدارية الفنان ياسين حراز

وتصدر مجلة “ماجازين إن” التي أسسها الإعلامي المخضرم لي سانج كي عن جمعية الصحافيين الآسيويين للإعلام والثقافة، التي يرأسها أشرف أبو اليزيد، وتطبع باللغات الكورية والإنجليزية والعربية، في العاصمة الكورية الجنوبية سيول.

وتولي المجلة أدب الرحلة المصورة اهتماما كبيرا فيزور علي أوستارزو العاصمة اليابانية طوكيو ليقدم أشهر معالمها التاريخية، كما يقدم لي سانج كي ملفا عن زيارته الأخيرة إلى مونغوليا، ولقائه برئيسها السابق في حوار حول الإعلام والسياسة والاقتصاد،وتأسيس فرع جمعية الصحافيين الآسيويين في أولان باتور.

لي سانج كي يتوسط مستضيفيه في مونغوليا

لي سانج كي يتوسط مستضيفيه في مونغوليا

وفي افتتاحيته يقدم لي سانج كي التحية لهيئة تحرير موقع آسيا إن باللغات الإنجليزية والكورية والعربية والصينية،  ويذكر بعيد تأسيس الموقع في هذا الشهر قبل خمس سنوات، 11/11/2011.

من بين مقالات الرأي والتحليل وأدب الرحلة المصورة تتجول ماجازين إن في الباكستان، مع الكاتب نصير إعجاز وهو يتابع اندثار معبد جاين في صحراء مدينة نجار باركار، وتكتب أكمارال ساباتار عن تطبيع علاقات بلادها قرغيزيا مع جارتها أوزبكستان، فيما تتناول خاتونا تشابيشادزه أستاذة العلوم السياسية في جامعة جورجيا التقنية ، تبليسي، مدى تحقق رد الاعتبار للديمقراطية في بلادها، أما الدكتور يوسف سينار رئيس المعهد الدولي الاستراتيجي فيخوض في مستقبل أفغانستان السياسي في علاقاتها مع العالم، ضمن ما سمي حرب من أجل المكانة.

اترك رد

"البراجماتية" العُمانية

محمد سيف الرحبي

محمد سيف الرحبي

كاتب وصحفي من سلطنة عُمان، يكتب القصة والرواية، له مقال يومي في جريدة الشبيبة العمانية بعنوان (تشاؤل*، مسئول شئون دول مجلس التعاون في (آسيا إن) العربية

كوريا الشمالية: الأسرة والزواج وأشياء أخرى!

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

كاتب روسي حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة الدولة في ليننجراد ، درس في جامعة كيم إل ـ سونج، أستاذ في الجامعة الأسترالية الوطنية وجامعة كوكمين.

أحدث التغريدات