قصيدتان للشاعر المصري: محمود عبد الصمد محمود زكريا

12:01 مساءً الجمعة 20 أكتوبر 2017
  • Facebook
  • Twitter
  • Rss
  • Mail
  • Print
الشاعر محمود عبد الصمد محمود زكريا

الشاعر محمود عبد الصمد محمود زكريا

ديوان العالم: قصيدتان للشاعر المصري: محمود عبد الصمد محمود زكريا

train

 

 

 

 

الـقــطــــار

يمرُّ الِقطار فيشغل في الليل بال المحب

وينساب، يهتك صمت الظلام المحدِّق في الأفق

– كان المدى أرمدا –

هناك، على كتف الحلم سور قديم

وحين يمر القطار

يثور الغبار وألمح وجه الحبيبة،

أشعر أني أعيش

القطار يمرّ وتعدو على القلب نصف المسافةِ

مسرعة من خلال الزجاج

وتعدو على العين نصف الحقول ونصف الطيور ووجه الحبيبة بين التجلي وبين الغياب

وأشعر – ما زلت – أني أعيش

يثور الغبار تقاطيع وجه الحبيبة بيضاء، خضراء، صفراء

ووجه الحبيبة – يومض، يخفُت، يذوي

وثم يعود لينفض عنه الغبار يمشّط شعر الزمان / الرتيب

فيبرز نهر، ويمتد، يمتد، يمتد

لا ينتهي

ويفقأ عين الصخور

وينهَشُ رأس الجبال

ويعدو،

ولا ينتهي

أيتعب هذا القطار؟!

 

يقولون: إن المحطة سوف تجيء مع الفجر

ولكن وجه الحبيبة – في الصحف الأجنبية – ينبيء..

أن القطار انتحار

سيفضي بشريان قلب الحبيبة للملح

في برزخ .. ويذوب

يقولون .. ماذا يقولون؟

من خلال الزجاج أرى الماء خيطاً

ويعدو بجانبه فرس أخضر

وقافلة الإصفرار الرهيب تغيب

تغيب، تغيب

وأشعر أني أعيش

more-fish-in-the-sea-pjay-mcconnell

من قصيدة: تــحـــولات

يحرض موجَ غضبتهِ

ويطلق طائراً للريح يُربكها

ويبدع لؤلؤاً،

ماء وأسماء

وطقساً باعثاً للطهر،

وامرأة مجنحة

يراود نجمة تمشي على مهل،

توزع نصف بسمتها ويسرق نصفها الآخر.

وتلك مدينة ينتابها البحر

كؤوس أُترِعت باليود

في دمها تحاوله،

يحاولها وتشرب من عصارة فكرهِ الأسماكُ،

والأفلاك تلك حديقة هجرت منابعها مرابط خيله الملكي

تتبعها إلى البحر

وثمة بعض أشياء لها من كوّة الماضي تلألأ..

برتقال يافع قدس،

وقدّاس

ومبكى جبل جليل..

ناقة كرْم،

نخيلٌ عارف

وقت تعتق، ربما يا وقتها شربت عصارته الشعوب

تلاقحت فيه الأمم

هو خارج من بيضة الهمّ الثقيل

ومنجز للكدح، معروف بسحنته العتيقة ربما يلهو ..

ورب محارب يزهو

يجاهد سطوة الحيتان

يمضي بين تمساحين من ماء إلى ماء يطير

على أريكته ويقرأ

تحت لوح النيل مزموراً لوحشته ومشدوداً إلى بحرين

يحمل سلة البيض

يقول العارف المجهول:

ألا لا تلق كل البيض في سله

ولا تقتل بلاد الله من غُله

سيرزق آخر البلدان بالزورق فيطفو العمر،

تلعق ظهره الأملاحُ يشكو

عندما يبقى بلا عمل يغادر وجهه البدوي،

فلاحاً ويعلن آخر السياح ..

للغواص أن يحيا على إسفنجة الحلم

ورأس محمد تهواه للصياد

أن يحيا صراع الشِصِّ، والأسماك

 

 

 

اترك رد

"البراجماتية" العُمانية

محمد سيف الرحبي

محمد سيف الرحبي

كاتب وصحفي من سلطنة عُمان، يكتب القصة والرواية، له مقال يومي في جريدة الشبيبة العمانية بعنوان (تشاؤل*، مسئول شئون دول مجلس التعاون في (آسيا إن) العربية

كوريا الشمالية: الأسرة والزواج وأشياء أخرى!

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

كاتب روسي حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة الدولة في ليننجراد ، درس في جامعة كيم إل ـ سونج، أستاذ في الجامعة الأسترالية الوطنية وجامعة كوكمين.

أحدث التغريدات