ذاكرة الصمت: حزنٌ ينمو كلما توغلنا في القصيدة

08:44 مساءً السبت 12 مايو 2018
جونجيت سرا

جونجيت سرا

كاتبة وصحافبة ومؤسسة ورئيس تحرير موقع صاب كلتشر Sbcltr الثقافي، الهند

  • Facebook
  • Twitter
  • Rss
  • Mail
  • Print

 

The Memory of Silence, Poetrywala, Mumbai

The Memory of Silence, Poetrywala, Mumbai

في المطر المنهمر

لا يشعرُ أحدٌ

بقطرة وحيدة

تبدو حالة العالم اليوم وكأنه يخوض في أمطار كالسيل؛ مطر متخم بالصراعات  والعلل. لقد أصبحنا ـ بطريقة ما ـ نخوض العنف،  على نحو ربما لا يوجد ما يرصده بما يكفي في مواجهة معاناتنا الجمعية. كم هو مستثير إذن أن تسمع مفردات يمكنها أن تهدئك بلطفها تنقلك بعيدا عن حالة اللامبالاة الذاتية هذه. في مجموعته الشعرية ، “ذاكرة الصمت” ، فهنا تجابه كلمات الشاعر المصري أشرف أبو اليزيد (دالي) القارئ بتؤدة ليواجه التشريد والحروب والدموع والعشاق، مع نوع من الأسى لا يمكن إلا لشاعر شديد الحساسية أن يمتلكه.

مع ذاكرة الصمت

مع ذاكرة الصمت

ليس من الضروري أن يُدبَّج الشِّعر الحَسن بكلماتٍ معقدة لينقل رسالة ما، ولا أن يحتال بمهارة على عروض الشعر وقوافيه لجذب الانتباه. إن أفضل الكتابات دومًا هي البسيطة المتدفقة بيسر. لنقرأ السطور التالية على سبيل المثال:

 الرَّجُلُ العائِدُ في إجَازتِه القصيرة..

ليسَ لديْهِ سِوى يَوْمَين؛

يَوْمٌ يَصِلُ..

يَوْمٌ يتهيَّأ للرحيل!

يَوْمٌ يَراهَا فيَبْكِي

يَوْمٌ تبْكِي وَهْو يُودِّعُهَا..

يَوْمٌ يَفتحُ للأصدقاءِ ذراعَيْه 

يَوْمٌ يَضمُّ السَّراب.

يَوْمٌ يَحْكِي لهُمْ عَن الحَرْبِ

يَوْمٌ يَحْكون له عن ضحاياها.

يَوْمٌ للحياة..

ثم يوم لموتٍ طويل!

هذه السطور هي من قصيدة دالي؛ شارعٌ في القاهرة، وسأعترف أنها إحدى القصائد المفضلة لدي في المجموعة. ناعمة، غنائية أو تكاد  في الوزن الشعري الذي يستخدمه الشاعر لقصيدة النثر، حيث تسيل الحكايات من ثنايا هذه الكلمات، بخفة تكاد تحلق، إنها قلب الخبرة التي ينمو بها الحزن كلما توغلنا في القصيدة. هذا هو الأسلوب الذي يتبعه الشاعر في ديوانه.

إن الصوت الذي يستخدمه الراوي هو ما يمكن للكثيرين أن يرتبطوا به، ببساطة لأن الكثيرين في هذا العالم يعيشون اليوم بعيداً عن الوطن. إنه صوت الشخص دائم الترحال، وهي فكرة يمكن للكثيرين منا الذين يعيشون خارج وطنهم أن يتحدثوا عنها.

نثر دالي مُثقلٌ بالحنين إلى الماضي، ويصبح الوطن كفكرة جزءًا لا يتجزأ من صوته ونثره اللاحقين. كثيرون منا يعانون من ثمن اختيار المنفى بحثًا عن موارد أفضل ، تاركين وراءنا حيواتنا ومساردنا وقصصنا. ثم هناك الحرب ، وهو موضوع آخر يتكرر حضوره عبر الديوان، إلى جانب ثيمة الصحراء. يعيش الكثير منا أيضًا عبر الحروب ، إن لم يكن ماديا، تأتيه الحروب مجازيًا ، والكثير منا ، خاصة في هذا اليوم وفي هذا العصر ، يحملون الصحراء داخلهم؛ حيث الشعور بالوحدة ومشاعر العزلة.

ومثلما تبدو قراءتها سهلة، سنرى كيف تحمل كل قصيدة داخلها وزناً ، مما يجعلك توقف قراءتك وتفكر في المشاعر التي تستحضرها. تبدو الكلمات مألوفة وكذلك الصور ، لا شيء غريب هنا ، في هذه القصائد ، وإذا كان هناك شيء واحد علمته لنا وسائل الإعلام الاجتماعية والشاعرة روبي كاور Rupi Kaur ، هو أن الطريقة الوحيدة للتواصل مع الناس هي أن يكون لهم صلة بك . كلمات دالي تفعل ذلك بكل سهولة وأصالة. إذا كنت تحب الكلمات الغنائية في الصوت كما هي في المعنى ، فهذا هو الكتاب المناسب لك.

جونيت سرا، كاتبة وصحافبة ومؤسسة ورئيس تحرير موقع صاب كلتشر Sbcltr الثقافي، الهند

كاتبة المقال هي  جونيت سرا، كاتبة وصحافية ومؤسسة ورئيس تحرير موقع صاب كلتشر Sbcltr الثقافي، الهند

 

 

One Response to ذاكرة الصمت: حزنٌ ينمو كلما توغلنا في القصيدة

  1. Fatema al Zahraa Hassan رد

    13 مايو, 2018 at 7:49 ص

    مقال مؤثر ومتناغم جدا
    فيه الكثير من القراءة لشخصية الشاعر اشرف أبواليزيد وتجربته الشعورية

اترك رد

"البراجماتية" العُمانية

محمد سيف الرحبي

محمد سيف الرحبي

كاتب وصحفي من سلطنة عُمان، يكتب القصة والرواية، له مقال يومي في جريدة الشبيبة العمانية بعنوان (تشاؤل*، مسئول شئون دول مجلس التعاون في (آسيا إن) العربية

كوريا الشمالية: الأسرة والزواج وأشياء أخرى!

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

كاتب روسي حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة الدولة في ليننجراد ، درس في جامعة كيم إل ـ سونج، أستاذ في الجامعة الأسترالية الوطنية وجامعة كوكمين.

أحدث التغريدات