نحتاج لأكثر من تُرجُمَان!

05:05 مساءً الثلاثاء 15 مايو 2018
نجوى الزهار

نجوى الزهار

كاتبة من الأردن، ناشطة في العمل التطوعي

  • Facebook
  • Twitter
  • Rss
  • Mail
  • Print

“الإنسان من مقام السفر ليس هو نفسه من محل الاقامة”.

ونحن عندما نمسك بما يسمونه رواية … قصة … شعرًا … لوحة فنية … حديثا جوانيا؛ لن نكون نحن كما كنا قبل ذلك.

ذلك الذي يحكي يعبر لنا عن مشوار الإنسان من سعيه للفهم، لسحر الحياة، ولأسرار الموت، للحب، للتعلق، للخلافات … لما يدور حوله من أماكن وشخصيات.

ولربما نكون أحيانا من موقع “التُّرجُمَان”، ولربما نحتاج ايضا لأكثر من تُرجُمَان ينير طريقنا .

غلافانمن بين السطور، وما بين النقاط والفراغات، وما بين صفحة وأخرى، كنت اشاهد الصديق أشرف في مشوار الإنساني ما بين سطر ومسرحية، وما بين رحلاله كلها يشعلها ذاك القلب الدافئ؛ قلب أشرف.

هو “التُّرجُمَان”لسطور الحياة. ينتقل بنا ما بين طبقة وطبقة، بأدوات واستعارات من رَحِم الحكمة.

ولا أستطيع إلا أن استشعر تلك القصيدة من “التُّرجُمَان”:

 

“لا يغني لي

عازف الربابة العجوز

فوق الجبل

لكن لا مرأته التي تركها وحيدة

تروي حكايته وعنزاته

وعندما باعني ربابته

وهبني كل أحزانه

وذكرى ابتسامة”

عندما تعرفتُ على “التُّرجُمَان” كنت مثل ذاك عازف الربابة العجوز.

شكراً أشرف!

اترك رد

"البراجماتية" العُمانية

محمد سيف الرحبي

محمد سيف الرحبي

كاتب وصحفي من سلطنة عُمان، يكتب القصة والرواية، له مقال يومي في جريدة الشبيبة العمانية بعنوان (تشاؤل*، مسئول شئون دول مجلس التعاون في (آسيا إن) العربية

كوريا الشمالية: الأسرة والزواج وأشياء أخرى!

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

كاتب روسي حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة الدولة في ليننجراد ، درس في جامعة كيم إل ـ سونج، أستاذ في الجامعة الأسترالية الوطنية وجامعة كوكمين.

أحدث التغريدات