عيدان الأكل

08:26 صباحًا الثلاثاء 24 فبراير 2015
مدونات

مدونات

مساهمات وكتابات المدونين

  • Facebook
  • Twitter
  • Rss
  • Mail
  • Print

بقلم : نيللي علي، كاتبة ومدونة من مصر، صاحبة مدونة عطر الأحباب http://3etr-ela7bab.blogspot.com 

stickيستخدم 1.5 مليار شخص حول العالم عيدان الأكل أو الهاشيمن بينهم 80% يعيشون في الصين واليابان وكوريا، ويتناول بهاالطعام التقليدي، وهي زوج من الأعواد الرفيعة والطويلة متسوية الأطراف، تصنع من الخيزران، اللدائن، الخشب، العاج، العظم، المعدن، ويعتقد أن أول ظهور لها في الصين بالتحديد في منطقة شانغ مابين 1100-1600 ق.م، وتم العثور على أول دليل  لعيدان الأكل مصنوعة من البرونز في قبر ين 1005، أنيانغ، خنان، تعود إلى حوالي 1200 ق.م

في بداية الأمر استخدمت تلك العيدان في الطبخ وليس للأكل، وكانت عبارة عن أغصان أشجار ضعيفة وطويلة ويقلب بها داخل أواني الطبخ أو لإمساك شيء من الطعام، أما بعد ذلك أصبحت تستخدم في تناول الطعام ويرجع السبب في هذا التحول؛ يعتقد أن بعد 500 سنة بعد الميلاد ازداد عدد السكان في الحضارات الآسيوية واشتد الفقر، فأصبح الطعام قليل ويقطع إلى قطع صغيرة لكي يستوي سريعًا، فتناولوا الطعام بنفس الأعواد التي يطبخون بها، وهناك سببًا أخرى وهو انتشار مبادئ كونفوشيوسفي نفس تلك الفترة والتي تشجع الناس على ترك أدوات الطعام الحادة، وكونفوشيوس هو كاتب وفيلسوف وسياسي صيني انتشرت أفكاره ومبادئه وتدرس إلى الآن والتي تقوم أغلبها على تشجيع الأخلاق العملية بين الناس.

وأصبحت تستخدم العيدان المصنوعة من الخيزران، وبهذا تكون العيدان من مادة نظيفة وأيضًا سالمة، حيث إنها ليست أداة حادة مثل الملاعق والسكاكين.

وظهرت آثار لتلك العيدان أيضًا في التيبت ونيبال القريبة من شعب الهان وكوريا، ويفضل الكوريين استخدام عيدان الأكل المعدنية، ولقد عثر على بعضًا منها في مقبرة الملك موريونج في بيكجي بكوريا، ويرجع البعض سبب استخدام كوريا عيدان معدنية وليس من الخشب لعدة أسباب؛ منها أن المعدن أرخص من الخشب، وعدم توافر أنوع جيدة من الخشب، وربما تكون النظافة، وهناك سبب آخر وهو أن الطبقة الأرستقراطية كانت تستخدم عيدان مصنوعة من الفضة والنحاس.

ومن آداب استخدام عيدان الأكل على المائدة، أن تضع أمام الشخص أو الطبق، وألا يحدث بها جلبة أو يشير بها إلى الأشخاص أو يحرك بها الطبق، ولا تستخدم للعب بالطعام، ولا تترك بداخل الطبق فهذا نظير شؤم لليابانيين لأنها تضع كذلك فقط في الجنازات، ولا يحرك الطبق وهي بداخلها أمام الأشخاص، ولا يثقب بها الطعام إلا في حالة تقطيع قطع اللحم أو الخضار، وعند الإمساك بهما يكونا بالقرب من نهايتهما وليس في المنتصف.

وتمسك عيدان الأكل بين أصبعي الإبهام والأصابع الأخرى في اليد الواحدة لتناول الطعام، حيث تحرك 30 مفصلة و50 عضلة في راحة اليد، مما يحفظ دوائر العصبية عند الأطفال ويمنع الخراف عند العجائز. وفي عام 2003 أظهرتالدراسات الطبية أن الاستخدام الدائم لتلك العيدان يسبب الفصال في اليد مؤديًا إلى ألم وتراخي في مفاصل اليد وخاصة عند البالغين.

ويستهلك الصينيون 45 مليار زوج من عيدان الأكل سنويًا، أي ما يساوي 1.7 مليون متر مكعب من الخشب أو25 مليون شجرة كاملة النمو، وفي أبريل 2006 ازدادت الضرائب إلى 5% على ثمن العيدان لكي لا تلقى بعد تناول الطعام.

 

 من أعلى لأدنى الصورة: عيدان أكل تايوانية مصنوعة من الميلامين، وصينية من البورسلين،  وتيبتية من خشب البامبو، وفيتنامية من جذوع النخل، وكورية من المعدن، مع ملعقة مشابهة، ويابانية في زوجين ، يابانية للأطفال، وعيدان للاستخدام لمرة واحدة


من أعلى لأدنى الصورة: عيدان أكل تايوانية مصنوعة من الميلامين، وصينية من البورسلين، وتيبتية من خشب البامبو، وفيتنامية من جذوع النخل، وكورية من المعدن، مع ملعقة مشابهة، ويابانية في زوجين ، يابانية للأطفال، وعيدان للاستخدام لمرة واحدة

 

اترك رد

"البراجماتية" العُمانية

محمد سيف الرحبي

محمد سيف الرحبي

كاتب وصحفي من سلطنة عُمان، يكتب القصة والرواية، له مقال يومي في جريدة الشبيبة العمانية بعنوان (تشاؤل*، مسئول شئون دول مجلس التعاون في (آسيا إن) العربية

كوريا الشمالية: الأسرة والزواج وأشياء أخرى!

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

كاتب روسي حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة الدولة في ليننجراد ، درس في جامعة كيم إل ـ سونج، أستاذ في الجامعة الأسترالية الوطنية وجامعة كوكمين.

أحدث التغريدات