نهرٌ على سَفَر … حَكْيٌ وشرْحٌ وتوثيقٌ وتشكيل

07:46 مساءً السبت 30 يناير 2016
نجوى الزهار

نجوى الزهار

كاتبة من الأردن، ناشطة في العمل التطوعي

  • Facebook
  • Twitter
  • Rss
  • Mail
  • Print

أود الرجوع قليلا الى بداية تواصلي مع الصديق أشرف .
مجلة العربي , هي كائن جميل . هي ليست مجرد أوراق في مكتبة أبي رحمه الله.
كانت جزءا حيويا في تكويننا . ولأن الشوق دائما مسكون باللقاء . أمسكت بسماعة الهاتف .. وبدأت بالبحث عن رقم مجلة العربي . لدي بعض النصوص .
وكما يعود الطفل الى حضن أمه باحثا عن لحظة السكينة . أردت لهذا الذي أكتبه أن تسري حروفه على أوراق مجلة العربي . وجاءني من الطرف الآخر صوت . الأصوات نحن جميعا نعلم تماما كيف يكون الصوت بوابة للروح . تواصلت معه وكان ومازال كريما متواضعا في تواصله وعطائه.
والآن ماذا أريد أن أقول . أريد أن أبوح لك . أيها الصديق أشرف .

هنالك نهر من الشعراء والكتاب والباحثين والفنانين سابقا ولاحقا . ولكن من منهم استطاع أن يظل في عوالمنا ؟ في حكاياتنا نورا مضيئا . أنت يا أشرف من الكتاب القلائل الذين تمتد خيوط الكون لما يكتبون . تشدك تلك العوالم السحرية المضيئة في كل مكان ​في كل وجه ​في كل ابتسامة​عند كل كتابة.
image
نهر على سفر . كيف استطاعت الكلمات . بل الأسلوب والروح المحركة لكل هذا . فما عدت أشعر بذاتي إلا وأنا أحمل حقيبتي . أتنقل معك في الزمان والمكان . منارات انسانية استطعت اشعالها في رحلتك . ما بين كل الأماكن والأزمنة . وأعيد نفسي مرات ومرات .. وأود أن أستشهد قليلا بمن ترك ركائز في أرواحنا . الأمير الصغير وسحر قنديل أم هاشم . وعندما تتكاثف الجدران حولي يأتي طاغور ليفتح لي نوافذ شيء . هؤلاء الكتاب الشعراء والقادة الذين استطاعوا أن يحدثوا فرقا حقيقيا في انسانيتنا . وأنت يا أشرف تلاقت روحك مع أرواحهم . وكأني بهم قد رافقوك في رحلتك . وفرحوا بك . فكأنك أمسكت بمراوح النور فاستعادوا وجوههم من جديد . وها أنت أيضا في استعادة الملاحم المروية تخفف علينا معاناتنا .
نهر على سفر . أود أن أستعير منك عنوان “حكي وشرح وتوثيق وتشكيل ” عن المنمنمات فنهر على سفر هو كل هذا .
أما رحلتك داخل السجن في كوستاريكا هي قصيدة بحد ذاتها:
قال المسجون الحالم / للسجان الظالم / من يُدريك أنك لست سجيني / هل تفصلنا / إلا ذات القضبان؟
الفن في جوانح جو . ينقل الفن من مساحة النخبة الى فضاء العامة . حيث يدخل التصميم كفن في حياتنا اليومية . والفكرة المبدعة تدول الأفكار حول أي شيء يمكن أن يصبح شيئا.
هذا سحر العودة الى فهم الطبيعة الكونية . فكل ما حولنا يتحول ويتبدل لما فيه خير للإنسانية.
غاندي​ … جواهر لال نهرو​​ … رابندرنات طاغور​ وسردار باتيل . تستطيع تلخيص مشوارهم بجملة واحدة . انهم استطاعوا أن يحدثوا فرقا في حياة الناس . كلهم تركوا الأنا الضيقة وذابوا في عوالم الناس البسطاء .
“على المرء ألا يحوز أو يحتفظ بما ليس في حاجة إليه . من مأكل وملبس وأثاث”.
نهر على سفر . لعله أيها الصديق أشرف هو نهر استقر في عوالمنا . نشعر بعذوبة مياهه . نروي به ومعه عطشا لنص تنويري.

حصان روحاني استقر عند أقدام الشاعر الألماني فريدرك شيللر وهو ينشد :
لدي ثلاث دروس أود أن أدونها
ثلاث كلمات سأكتبها بقلم يحترق
لأصل بها الى الضوء الخالد
ثلاث كلمات عن قلوب البشر
فليكن عندنا أمل..
حتى إذا غيمت السحب حولنا
وكاد السرور أن يختفي من وجهنا
حاملا الظلال بعيدا
وإن لم يكن لليالي سوى لون الحداد !
فليكن عندنا ايمان ..
حيثما نحل تنقشع الغمة وتهدأ العاصفة !
فليكن عندنا الحب ..
يا سكان الأرض !
ليس حب شخص واحد وحسب
بل حب الانسان , كإنسان , إنه نداء أخوي
ليعم حب الإنسانية الجميع !

اترك رد

"البراجماتية" العُمانية

محمد سيف الرحبي

محمد سيف الرحبي

كاتب وصحفي من سلطنة عُمان، يكتب القصة والرواية، له مقال يومي في جريدة الشبيبة العمانية بعنوان (تشاؤل*، مسئول شئون دول مجلس التعاون في (آسيا إن) العربية

كوريا الشمالية: الأسرة والزواج وأشياء أخرى!

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

كاتب روسي حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة الدولة في ليننجراد ، درس في جامعة كيم إل ـ سونج، أستاذ في الجامعة الأسترالية الوطنية وجامعة كوكمين.

أحدث التغريدات