ماجازين إن في فبراير: نعمة الاختلاف!

07:58 مساءً الجمعة 2 فبراير 2018
  • Facebook
  • Twitter
  • Rss
  • Mail
  • Print

افتتاحية المجلة لعضو تحريرها سيو إيو مي، التي تُلفت الانتباه إلى أنه من المهم رغم قسوة الواقع أن نمعن التبصر فيه، وذلك على الرغم من معارضة آسيويين كثيرين من المواطنين لقادتهم كما تبثه لنا وسائل الإعلام هنا وهناك.

MN1802-1سنغوص هذا الشهر، بعمق، في الشعائر الدينية وطقوسها،وهو ما يجده البعض غير مألوف، ومثيرا، بدءا من العروض الشعبية الروحانية في الفبين، ومن شعيرة التصليب إلى اختطاف العروس في قرغيزيا، وصولا إلى عادات تقليدية في أرياف آسيا.

ونحن نريد قارئنا ألا يجد فيما نقدمه من أنماط حياتية تكريسا للتعميم بشأن سلوك ثقافي بعينه، وإنما نريدكم أن تحفلوا ببصركم وبصيرتكم تجاه أكثر الأركان نأيا وأقل الزوايا صغرا في قارتنا الشاسعة آملين بالوصول إلى صورة أكثر شمولا وبانورامية، لرؤية العالم. هذا يسمح برؤية الاختلاف ويوسع من فضاء التنوع، للتواصل فيما بيننا دون الالتفات إلى أو الانعاج بعدم الاستقار السياسي المهيمن على عصرنا.

MN1802-10هذه النظرة الأكثر شمولا تبدأ من الغلاف، لأنه يتطلب من القاريء ألا يقترب ليدرك ماهيته، ولكن عليه الابتعاد ليعرف ـ بنصف اغماضة عين ـ أنه وجه من وجوه فنان ارت بوب الجرافيكي المعاصر روي ليختنشتاين Roy Liechtenstein بعنوان الفتاة ذات الشريط. ربما علينا الخروج من الدوامة لندرك ماهيتها. وهذه اللوحة مع أعمال حفنة من التشكيليين المعاصرين التجديديين تملأ ملفا كاملا ثانيا في ماجازين إن.

تدور أقسام التحليلات عبر القارة؛ فيكتب آيفان ليم (سنعافورة) عن عين الصحافة وهي تراقب، وتجيب مقال نور الله داوود (ماليزيا) عما إذا كان مهاتير محمد قادرا على الفوز بالانتخابات القادمة؟ أما برامود ماتور (الهند ) فيكتب عن ألف ليلة وليلة أخرى، ويكتب أشرف أبو اليزيد (مصر) عن حرب اقتصادية دفينة بين دبي حاضرة الإمارات العربية المتحدة وميناء جودار الباكستاني ومستقبله على طريق الحرير البري والبحري.  فضلا عن ملفات أخرى في الغذاء الصحي والموضة الآسيوية، والطعام في سمرقند، وجولة الكتب، ولقاء مع سيران آتيس وقضايا النسوية، وهي المرأة التي أسست مسجدا في برلين يتيح للرجال والنساء الصلاة معا جنبا إلى جنب، كما أنها المرأة التي رفض تحجيب النساء تحت أي مسمى.

المجلة تصدر عن جمعية الصحفيين الآسيويين التي أسسها لي سانج كي ويرأسها أشرف أبو اليزيد.

ااا

اترك رد

"البراجماتية" العُمانية

محمد سيف الرحبي

محمد سيف الرحبي

كاتب وصحفي من سلطنة عُمان، يكتب القصة والرواية، له مقال يومي في جريدة الشبيبة العمانية بعنوان (تشاؤل*، مسئول شئون دول مجلس التعاون في (آسيا إن) العربية

كوريا الشمالية: الأسرة والزواج وأشياء أخرى!

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

كاتب روسي حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة الدولة في ليننجراد ، درس في جامعة كيم إل ـ سونج، أستاذ في الجامعة الأسترالية الوطنية وجامعة كوكمين.

أحدث التغريدات