مجلة (N) … من مهد بوذا إلى قلب الكويت

12:04 مساءً الأحد 30 مارس 2014
  • Facebook
  • Twitter
  • Rss
  • Mail
  • Print

صور لبعض مواد العدد، مع الغلاف للموضوع الرئيسي الذي يتناول احتمالات حرب جديدة بين الصين واليابان، بريشة بلال بصل

مع تكريم لي سانج كي، مؤسس اتحاد الصحفيين الآسيويين، ورئيس مجلس إدارة (آجا) للإعلام والثقافة، ومجلة (N) في ملتقى مجلة (العربي) الثالث عشر: الثقافة العربية على طريق الحرير، يتصدر مقال أشرف أبو اليزيد (بالإنجليزية والكورية) العدد الجديد من (ماجازين إن) الذي يوجز أيام الملتقى، الذي ضم أكثر من 100  باحث ومفكر وإعلامي جاءوا من 21 دولة قدموا 22 ورقة بحثية لتاريخ وحاضر ومستقبل طريق الحرير في 8 جلسات بحثية و4 أمسيات حرة للفنون، مع تكريم 7 مؤسسات وأعلام من الدول العربية والآسيوية، مثل أحدها لي سانج كي.

وبالإضافة إلى مؤسسة أجا للثقافة والإعلام، كوريا الجنوبية، التي كُرِّمت لدورها في تواصل الثقافات العربية والآسيوية، تم تكريم مؤسسة الفكر العربي، المملكة العربية السعودية، لدورها التنويري والفكري في رفد الفكر العربي بتيارات جديدة، ودعم النابغين والنابهين العرب، ومؤسسة جائزة عبد العزيز سعود البابطين للإبداع الشعري، دولة الكويت، لاستمرارية دورها في  إحياء اللغة العربية ونشرها والحفاظ على التراث الشعري القديم ، والدكتور مفيد شهاب، وزير التعليم العالي الأسبق، جمهورية مصر العربية،

لمواقفه العروبية، وجهده البحثي الكبير. وهو رجل القانون والقضايا السياسية والمفاوض الأهم في القضايا القانونية، كما كُرم المجلس العالمي للغة العربية ، جمهورية لبنان، لدوره في  حماية اللغة العربية من خلال مؤتمراته وأبحاثه مؤسسة مسرح الدولة، جمهورية تتارستان،  روسيا الاتحادية، وذلك لدورها في دعم ثقافات طريق الحرير، منذ إنشائه قبل نحو القرن ، والدكتور سيد جهانغير، أستاذ الأدب العربى بالجامعة الإنجليزية واللغات الأجنبية، في حيدرآباد، الهند ، لدوره في نشر اللغة العربية في بلاده، وحضوره الدائم في الملتقيات العربية.

 في العدد نفسه يواصل آندريه لانكوف تحليله لمواقف بيونج يانج، ويقدم مخرج الوثائقيات برامود ماتور (الهند) رؤية فنية ومجتمعية عن نظام القلاع في بلاده، بينما يسرد آيفان ليم (سنغافورة) لأبي الحفاظ على الطبيعة السنغافورية، بينما يذهب بنا الإعلامي الباكستاني المخضرم نصير إعجاز إلى بقعة جديدة في وادي السند.

أما بيشنو جوتام فيعرض لمؤتمر الإعلام والسلام الذي أقيم في مهد مولد بوذا، النيبال، وفي أولى جلسات المؤتمر التي افتتحها نيشترو بينشو، رئيس مكتب اتحاد الصحفيين الآسيويين في النيبال، رحب بكل الصحفيين والمشاركين الذين حضروا المؤتمر من دول مختلفة. تحدث كذلك عن النيبال وتاريخها الثري، وكيف أن لومبيني تشتهر بكونها مكان ميلاد بوذا، ودعا العديدين للعودة مجدداً مع أحبائهم.

وقد تحدث ايفان ليم، من سنغافورة ورئيس اتحاد الصحفيين الآسيويين، وقد بدأ خطابه بنقل كلمة لي سانج كي، الرئيس المؤسس لجمعية الصحفيين الآسيويين، كوريا الجنوبية، الذي لم يتمكن من الحضور:

“إن الهدف من كل مؤتمرات جمعية الصحفيين الأسيويين ومن ضمنها هذا المؤتمر هو التنمية، فالتنمية كذلك هي مهمة كل الصحفيين الآسيويين. إن تأثير أفكار وتعاليم بوذا في النيبال قوي كما يتضح في أرجاء آسيا كذلك”.

كما أوضح آيفان ليم  أنه إن تمكنا من رؤية بوذا بصورة أوضح، سنتمكن من رؤية الحياة في ضوء جديد ونتفهم البشرية بطريقة أفضل.

وقد صرح كذلك عن بعض التغييرات التي ستطرأ على جمعية الصحفيين الآسيويين حيث سيستلم القيادة، الكاتب أشرف أبو اليزيد رئيس جمعية الصحفيين الأسيويين في الشرق الأوسط.

المجلة تصدر شهريا باللغتين الإنجليزية والكورية، ويحررها كتاب آسيا من أعضاء اتحاد الصحفيين الآسيويين، وسوف تنشر (آسيا إن) موجزا لبعض موضوعاتها خلال شهر أبريل.

 

اترك رد

"البراجماتية" العُمانية

محمد سيف الرحبي

محمد سيف الرحبي

كاتب وصحفي من سلطنة عُمان، يكتب القصة والرواية، له مقال يومي في جريدة الشبيبة العمانية بعنوان (تشاؤل*، مسئول شئون دول مجلس التعاون في (آسيا إن) العربية

كوريا الشمالية: الأسرة والزواج وأشياء أخرى!

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

آندريه نيكولايفيتش لانكوف Andrei Nikolaevich Lankov

كاتب روسي حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ من جامعة الدولة في ليننجراد ، درس في جامعة كيم إل ـ سونج، أستاذ في الجامعة الأسترالية الوطنية وجامعة كوكمين.

أحدث التغريدات